رقم الخبر: 359367 تاريخ النشر: أيلول 26, 2022 الوقت: 09:37 الاقسام: عربيات  
المشاط: حرمان الشعب الیمني من ثرواته عائق كبير في طريق السلام وبناء الثقة

المشاط: حرمان الشعب الیمني من ثرواته عائق كبير في طريق السلام وبناء الثقة

كد رئيس المجلس السياسي الأعلى في اليمن "مهدي المشاط"، أن الحديث عن السلام والأمن لا قيمة له دون احترام حقوق شعبنا وبلادنا، مؤكداً أن التمسك بحصار شعبنا وحرمانه من ثرواته عائق كبير في طريق السلام وبناء الثقة.

بشأن الوضع الإنساني في اليمن، نبّه المشاط أمس الأحد، دول التحالف السعودي والعالم المتواطئ  إلى "خطورة عدم التعاون في تلبية مطالب صنعاء باعتبارها تمثل حقوقاً إنسانيةً خالصة للشعب اليمني".  
وحمّل رئيس المجلس السياسي الأعلى في اليمن دول التحالف كامل المسؤولية عن رفض مطالب الشعب اليمني و"ما قد يترتب على ذلك من تعقيد أو تصعيد أو أضرار محلياً أو إقليمياً ودولياً".
وقال: "نحذر من القفز عن مطالبنا كونها مطالب محقة وعادلة ولا تنطوي على أي تعجيز أو أسقف مرتفعة، ولا تستدعي أيضاً أي تنازلات من أحد".
وتابع: "لا نتمنى أي تصعيد أو تعقيد لكنّه محتمل جداً في حال لم نجد عقلاء في الطرف الآخر يشاركوننا الحرص على السلام والاحترام لمطالب شعبنا".
وشدد في السياق على أن "الحديث عن السلام والأمن لا قيمة له دون احترام حقوق شعبنا وبلادنا"، مؤكّداً أن "التمسك بحصار شعبنا وحرمانه من ثرواته عائق كبير في طريق السلام وبناء الثقة".
وصرح إن بلاده "تواجه حرباً ضروساً من الجهات الخارجية نفسها التي حاربت ثورة 26 سبتمبر"، مشيراً إلى أن ذلك "دليل على التآمر الطويل ضد أحلام وآمال اليمنيين".
وأضاف أن "المؤامرة الخارجية لم تتوقف إلاّ بعد الاطمئنان التام بأنّ الجمهورية وثورة 26 سبتمبر قد أسندت إلى من سيتولى إفراغها من محتواها".

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق/وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/3400 sec