رقم الخبر: 359562 تاريخ النشر: تشرين الأول 01, 2022 الوقت: 15:32 الاقسام: علوم و تکنولوجیا  
نمو الكلى البشرية في المختبر
تقدم علمي هام للعلماء

نمو الكلى البشرية في المختبر

الوفاق/ حقق العلماء تقدمًا علميًا مهمًا في مجال إنماء أنسجة الكلى البشرية ، وهي خطوة مهمة في طريق علاج أمراض الكلى أو صنع كلية كاملة تعتمد على الخلايا الجذعية.

وفقًا ل "Sytech Daily" يعاني واحد من كل تسعة بالغين في العالم من مشاكل في الكلى ، وأصبح الفشل الكلوي مشكلة شائعة في جميع أنحاء العالم. و يمكن أن يؤدي نمو أنسجة الكلى في المختبر إلى تسريع علاج أمراض الكلى واستعادة وظائف الكلى.

في البشر ، تتكون الكلى بشكل طبيعي من مكونين رئيسيين: اللحمة المتوسطة الكلوية وبرعم الحالب. و قبل سبع سنوات ، اكتشف باحثون في مختبر الدكتور جوزيف بانونتر كيفية إنتاج أول عنصر من هذا القبيل من الخلايا الجذعية البشرية.

و قد طور فريق البحث نفسه مؤخرًا طريقة فعالة للغاية لإنتاج الجزء الأساسي الثاني من تكوين الكلى.

كما أظهروا أيضًا خصائص التعامل والتفاعل بين خلايا هذين الجزئين والتي تشبه بعض التفاعلات التي تحدث بشكل طبيعي أثناء نمو الكلى. و لأول مرة ، أنشأ مختبر Bonventre خطوط خلايا بشرية تتعلق بتكوين الجزء الأخير من عملية معالجة المسالك البولية.و قد تساعد هذه الدراسة الباحثين في اختبار علاجات جديدة لأمراض الكلى.

و يقول الباحثون إنه مع القدرة الحالية على إنتاج كلا الجزأين المسؤولين عن صنع أنسجة الكلى ، فإن هذا البحث يعد خطوة مهمة إلى الأمام في علاج أمراض الكلى أو ربما في المستقبل صنع كلية كاملة.

 

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: الوفاق
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 6/0503 sec