رقم الخبر: 359691 تاريخ النشر: تشرين الأول 03, 2022 الوقت: 18:08 الاقسام: اقتصاد  
مخبر يشارك في المنتدى الإقتصادي الثاني لدول بحر قزوين
بدعوة من رئيس الوزراء الروسي..

مخبر يشارك في المنتدى الإقتصادي الثاني لدول بحر قزوين

أعلن نائب مدير مكتب رئيس الجمهورية الإسلامية الإيرانية للشؤون السياسية بأن النائب الأول لرئيس الجمهورية "محمد مخبر" سيتوجه الخميس القادم الى موسكو لحضور المنتدى الاقتصادي الثاني لبحر قزوين.

وأوضح محمد جمشيدي، في تصريح له أمس الإثنين، أن اجتماع المنتدى الاقتصادي لبحر قزوين سيعقد بدعوة من رئيس الوزراء الروسي ميخائيل فلاديميروفيتش ميشوستين وبحضور رؤساء وزراء البلدان الساحلية لبحر قزوين، وقال: ان دول ايران وروسيا وتركمانستان وكازاخستان وجمهورية أذربيجان بصفتها 5 دول جارة ستتفاوض وتتفاعل مع بعضها البعض على المستوى الثنائي ومتعدد الأطراف في قضايا النفط والغاز والطاقة والنقل والعلوم والبيئة والزراعة.

وأشار جمشيدي إلى أن النائب الأول لرئيس الجمهورية سيتولى رئاسة الوفد الإيراني في المنتدى الاقتصادي الثاني لبحر قزوين، وأضاف: أن عدداً من الوزراء والمسؤولين التنفيذيين سيرافقون مخبر في هذه الزيارة، حيث سيبحث الوفد المرافق في هذا المؤتمر عن حلول لتوسيع التعاون الاقتصادي وإزالة العقبات القائمة.

وصرح: أنه سيتم عقد 12 طاولة مستديرة تخصصية في هذا المنتدى بحضور مسؤولين وخبراء من الدول الأعضاء، وأضاف: ان تبادل المعلومات الاقتصادية والتجارية من أجل تلبية الاحتياجات المتبادلة في ظروف العقوبات، وجذب الاستثمارات من هذه الدول في صناعة النفط والغاز والبتروكيماويات الإيرانية، وتطوير وإنجاز اتصالات الدول على طول بحر قزوين في أقسام سكك الحديد والطرقية، وتطوير الشحن بين الموانئ، ومقايضة البضائع، وتدشين خطوط الكهرباء ونقل الغاز، والتعاون التاريخي - الثقافي، وإنشاء بنك مشترك واستخدام العملات الوطنية في المبادلات التجارية، وتسهيل تأشيرات رجال الأعمال وإلغاء تأشيرات السواق، وتصدير المنتجات الزراعية والزراعة خارج الحدود الإقليمية، وتنظيف بيئة البحر والشواطئ المحيطة، وتطوير السياحة، تعد من بين الموضوعات التي سيركز عليها وفد الجمهورية الإسلامية رفيع المستوى في هذا المنتدى.

* قطارا شحن بضائع روسيان

في سياق آخر، أعلن مدير شركة سكك الحديد الايرانية عن وصول قطاري شحن بضائع من روسيا الى ايران.

وأوضح ميعاد صالحي، في تصريح له يوم الأحد، أن القطار الأول وصل من روسيا الى ايران ووجهته الهند، وهو قطار حاويات وقد قطع مسافة بنحو 3800 كلم من موسكو الى سرخس الايرانية (شمال شرق)، حيث يحمل القطاران أسمدة.

وأعلن صالحي عن توجه 5 قطارات روسية الى ايران انطلقت من محطة "سولين كامز"، وأن هذا الحدث يبعث على الأمل في قطاع الترانزيت، حيث سيدر عوائد بالنقد الأجنبي، وسياسياً يضع ايران كقطب ترانزيت ويخلق فرصة استراتيجية.

واستطرد صالحي قائلاً: نظراً الى موقع ايران القيم في ممري الترانزيت "الشمال - الجنوب" و"الشرق - الغرب"، فقد كانت لدينا مفاوضات كثيرة مع روسيا وكازاخستان وتركمانستان وأوزبكستان وقرغيزيا. وأكد أن ايران لديها مفاوضات جيدة فيما يخص ممر الترانزيت "الشرق - الغرب" مع الصين وكازاخستان، لشحن البضائع من الصين الى الأخيرة ومن ثم التوجه الى أوروبا عبر ايران.

* كازاخستان ترغب بتطوير التجارة

إلى ذلك، أعلن سفير كازاخستان لدى طهران رغبة بلاده بتعزيز العلاقات التجارية مع الجمهورية الإسلامية الإيرانية.

وقال أسخت أورازباي، في تصريح له صباح الأحد، في حفل إحياء ذكرى إقامة العلاقات الدبلوماسية بين جمهورية كازاخستان والجمهورية الإسلامية الإيرانية: العلاقات الدبلوماسية بين البلدين بدأت في يناير عام 1992؛ ولحسن الحظ فقد استمرت هذه العلاقات بشكل جيد خلال هذه السنوات الثلاثين.

وقال السفير الكازاخستاني: في غضون 10 أيام، ننتظر حضور الرئيس الإيراني في كازاخستان، ونأمل أن تكون هذه الزيارة ناجحة ونرى أخباراً جيدة لتطوير العلاقات. وأكد قائلاً: لقد كانت كازاخستان وستظل مهتمة بتطوير علاقات التعاون مع إيران، وخلال الثلاثين عاماً الماضية، كانت لدينا 6 زيارات رسمية لرئيس كازاخستان إلى إيران، و7 زيارات رسمية للرئيس الإيراني إلى كازاخستان. وأضاف: إن حجم التبادل التجاري بين كازاخستان وإيران نما بشكل كبير، وتضاعف الاستثمار الإيراني في كازاخستان خلال الأشهر الثلاثة الأولى من العام الجاري خمسة أضعاف مقارنة مع نفس الفترة من العام السابق.

واعتبر سفير كازاخستان في إيران الاتفاقيات في مجال استخدام قدرات النقل والشحن وزيادة ترانزيت البضائع بأنها جيدة جداً وجار تنفيذها في الوقت الحاضر، وقال: إن ظروف المنطقة ضاعفت أهمية خط سكك حديد كازاخستان وتركمانستان وإيران ونريد تعزيز العلاقات واستخدام خط سكك حديد محافظة كلستان. وأضاف: نحن نتفاوض أيضاً مع الجانب التركماني، ونأمل أن نتمكن من تنفيذ هذا التعاون الثلاثي بموافقة رؤساء الدول الثلاث.

وقال سفير كازاخستان لدى إيران: خلال الأيام القليلة الماضية، جاء قطار ترانزيت من كازاخستان إلى إيران وتوجه إلى وجهته من إيران حيث آمل أن يكون هذا الإجراء بداية لتطوير علاقات النقل بين إيران وتركمانستان وكازاخستان. وأضاف: ان رئيس كازاخستان أعلن رسمياً أن حاملي جوازات السفر الإيرانية يمكنهم السفر إلى كازاخستان بدون تأشيرة، مما يسهل وجود رجال الأعمال الإيرانيين في كازاخستان.

وقال: بالنظر إلى وجود رحلات جوية مباشرة من جرجان الى كازاخستان والقرب الجغرافي لجرجان إلى مينغستاو، يمكننا تعزيز العلاقات الثنائية بين هاتين المدينتين والبلدين بشكل كبير.

 
  twitter linkedin google-buzz facebook digg afsaran
الکلمات المفتاحية
 
مصدر الخبر: وكالات
الرد علی تعلیقاتکم
تعليق
الاسم:
البريد الالكتروني:
التعليق:
 
captcha
الرقم السري:
الأکثر قراءة
الیوم
هذا الاسبوع
هذا الشهر
Page Generated in 0/2095 sec