تناغم تركي - صهيوني في استنزاف سورية
الحاصل الواقعي للمشهد السوري الراهن، هو التزامن بين العدوان الصهيوني المفتوح والمتواصل بمؤازرة أميركية مباشرة ومعلنة الى جانب الاحتلال التركي، والعدوان التركي المفتوح على سورية الموضوعة بين فكّي الكماشة التركي والصهيوني تحت المظلة الأميركية ، بل ومع تورّط أميركي مباشر في الاحتلال والعدوان على الأرض السورية.
إزدواجية المعايير الغربية وعنصرية القارة
ان ردود فعل البلدان الغربية تجاه قطر على اعتاب مباريات كأس العالم لكرة القدم، باعثة لقدر كبير من التعجب خاصة مع الاخذ بنظر الاعتبار ان هذا البلد (قطر) متحالف ومنحاز تماما سياسيا مع الغرب، امريكا واوربا، واعطى قاعدتي العديد و سديدة للولايات المتحدة ، والشركات النفطية والغازية القطرية تتعاون بفاعلية مع البلدان الاوروبية والامريكية وليس بين الطرفين أي مشاكل. لكن لماذا تتعامل البلدان الغربية بهذا الشكل مع قطر؟
فشل السياسة الإسرائيلية تجاه الأزمة الروسية - الأوكرانية
عكست السياسة الإسرائيلية تجاه العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا، فشلاً ذريعاً في التعامل مع الأزمة، ما أدى إلى إغضاب جميع الأطراف الدولية منها، وهو ما لم تعكسه تصريحات اللوم والاستنكار والإدانة وحسب، بل تعدتها إلى التحذير والتهديد، ووصلت إلى تبني مواقف وسياسات ضد "إسرائيل".
شعوب ضدّ التطبيع ولا عزاء لاتفاقيات "أبراهام"
مونديال قطر..
تزاحمت أعلام الدول المختلفة في حفل انطلاق مونديال قطر لكأس العالم، لكن اللافت بين زحمة الأعلام رفع العلم الفلسطيني، لواء قضية العرب الأولى بين الجماهير العربية والأجنبية، بكثرة، إلى جانب الكوفية الفلسطينية التي تجاوزت العالم العربي ووصلت إلى العالمية بوصفها لباساً مفضلاً لدى كل المؤيدين لفلسطين، ورمزاً للمقاومة والهوية الفلسطينية، ورفض الظلم والعنصرية بحق الشعب الفلسطيني.
أمريكا تريد من طالبان أن تكون أداة والبقرة الحلوب
ان اهم ميزة لحركة طالبان بعد سيطرتها على كابل، هي تأكيدها على تمكنها بعد 20 عاما من النضال المتواصل من الحاق الهزيمة في افغانستان بأكبر قوة عظمى وحلفائها الغربيين، واخراجهم من البلاد. لكن هناك امورا كثيرة يمكن ان تقضم من حجم هذا الادعاء الطالباني.
هكذا تدير الولايات المتحدة وإسرائيل الفوضى في ايران
في خضم الأحداث التي تشهدها الساحة الدولية، لا تزال المظاهرات في إيران تستحوذ على جزء كبير من اهتمام الإعلام العالمي. ولا يأتي هذا الضخ الإعلامي بمختلف اللغات، إلا نتيجة لقرار غربي-اسرائيلي بالإشراف مباشرة على "عملية زعزعة الأمن"، ولو اختلفت التسميات وبُذلت جهود لتقديم ما يحدث على أنه "تضامن" بريء.
الغارات الجويّة التركيّة على أهداف في شِمال سورية
تعكس الغارات الجويّة التي شنّتها طائرات حربيّة تركيّة فجر الأحد على أكثر من 90 هدفًا في المناطق والنقاط العسكريّة الكرديّة في ريفيّ حلب والحسكة، وشِمال العِراق التابعة لوحدات الحماية الشعبيّة المُتّهمة بكونها الذّراع العسكري لحزب العمّال الكردستاني في الأراضي السوريّة، تعكس تصعيدًا عسكريًّا، وحالةٍ من الارتباك تتفاقم في صُفوف السّلطات التركيّة وقيادتها بعد عمليّة التفجير الإرهابيّة التي وقعت في شارع الاستِقلال المُتفرّع من ميدان تقسيم الشّهير باسطنبول، وأسفرت عن مقتل ستّة أشخاص وإصابة 81 شخصًا.
جدل الأسماء وتغييب المشاريع هدر للوقت
يدور الجدل في دوامة الأسماء بحثا عن فرص الترجيح الممكن للرئيس العتيد، في ظلّ غياب ثقيل وضاغط لأيّ كلام مفيد عن المشاريع والبرامج والخيارات السياسية والمبدئية، التي ترجّح خيارا انتخابيا، تقود من خلاله البلد الى شاطئ الخلاص والأمان.
برهنت الحرب الأوكرانية على أن العقوبات ليست أفضل أداة للمجابهة
التأثيرات الجغرافية السياسية للحرب الروسية الاوكرانية على النظام العالمي
شنت القوات العسكرية الروسية في 24 فبراير 2022 هجوما على اوكرانيا منتهكة القوانين الدولية. ويتابع العالم بتوجس التطورات الاوكرانية، حيث ان هذا الهجوم أخلّ بأسس المنظومة الامنية والاستقرار العالمي مسببا فاجعة انسانية كبرى ومؤدياً الى تهديم الاقتصاد الدولي ايضاً الذي سجل تحسناً مؤخراً من مضار جائحة كورونا.
لماذا ترفع ألمانيا راية الصراع؟
في الحرب ضد إيران
مر اكثر من شهرين على احداث العنف والاضطرابات في ايران، ونشاهد الآن فتورها بعض الشيء في داخل البلاد في حين ان هناك بلدان اخرى لاتزال تسعى لنفخ نار هذه الاحداث للابقاء على جذوتها.

Page Generated in 0/3313 sec