ماذا ينتظر لبنان الرسمي بعد كلمة السيد؟
الموقف الوطني الحازم الذي أعلنه السيد حسن نصر الله قائد المقاومة بدعم القرار اللبناني السيادي بشأن الحقوق البحرية يفترض بالسلطات اللبنانية الرسمية تعجيل البت بهذا الملف قانونيا ورسميا وإجرائيا.
استهداف التنف.. الانطلاق العملي لمقاومة الاحتلال الأميركي في سوريا؟
كان من شبه المؤكد أن قاعدة التنف الأميركية جنوب غرب سوريا سوف تتعرض لإستهداف صاروخي أو مسير أو بالاثنين معاً، من وحدات تابعة لمحور المقاومة رداً على الاعتداء الأخير الذي نفذته القاذفات الاسرائيلية، والتي استفادت من ثغرة القاعدة الأميركية في التنف.
فتنة لخدمة الكيان الصهيوني
تطرق السيد "حسن نصرالله" أمين عام حزب الله لبنان في خطابه الذي القاه بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف الى قضايا اقليمية مهمة والاحداث التي وقعت الخميس الماضي في بيروت، كما اشاد بالمواقف الشجاعة لقائد انصارالله اليمنية السيد "عبدالملك بدرالدين الحوثي".
اتفاق التعاون الاستراتيجي الروسي الإيراني.. خطوة لتكريس نظام متعدّد الأقطاب
إنّ طبيعة الملفّات التي طرحت على طاولة البحث تؤسّس لما يمكن اعتباره خطة عمل متكاملة هدفها توسيع المدى أو المجال الحيوي لمحور الشرق المرتكز على العلاقات الاستراتيجية.
سيد الوحدة الوطنية والسلم الأهلي والسيادة
هو صوت المقاومة والتحرير والشهداء الذين دافعوا عن اللبنانيين ضد حروب عدوان واحتلال منذ عقود إلى اليوم وآخر الفصول الحاق الهزيمة بغزوة التكفير والتوحش وهو ناسج المعادلات القاهرة للعدو الصهيوني والأميركي المتغطرس.
اللغم الأخير.. أمرنا أمر القيادة
21 عاماً انقضت منذ تحرير الجنوب اللبناني من الوجود الصهيوني، في أيار المشرق من العام 2000، وكسر إرادة التمدد لدى الكيان، ودخول المنطقة بكاملها في عصر جديد، بزغ فيه حزب الله على الساحة، كقوة صاعدة ضد العلو الصهيوني المطلق قبل هذا التاريخ، وكقبلة لكل حر وشريف في لبنان والمنطقة العربية، وكطرف أصيل في معادلات القوة وخرائط الوجود والحركة والقدرة الفائقة على التغيير.
أي رابط بين اعتداء تدمر ومجزرة الطيونة؟
في الظاهر، ما حصل في تدمر- سوريا من اعتداء اسرائيلي ـ اميركي جوي صاروخي، استهدف موقعا لوجستيا لعناصر تابعة لمحور المقاومة من حلفاء سوريا، يختلف في المكان والشكل والهدف والاسلوب عن جريمة الطيونة في لبنان.
اعتراف فرنسي بمجزرة عام 1961.. ما هي الأهداف الخفية؟
بعد تصريحات ماكرون المسيئة لتاريخ الجزائر، ها هو يظهر مرة أخرى محاولاً تصحيح خطأه، وذلك باعترافه بمجزرة 17 أكتوبر 1961 ضد المتظاهرين الجزائريين في العاصمة الفرنسية باريس؛ ليصبح بذلك أول رئيس فرنسي يحيي هذه الذكرى ويعترف بها.
استراتيجية إيران.. عوامل القوة بين الثابت والمتحرك
الموقف الإيراني ثابت لم يتغير، وهذا واضح في الخطاب الإيراني منذ أمد طويل، لكن الذي جرى هو وجود متغيرات جديدة طرأت في المنطقة.
التنظيمات الإرهابية والتكفيرية مرض عضال يفتك بالبشرية
ارتبط اسم داعش بسيل من دماء الأبرياء بما يحملون من فكر تكفيري يعيد للأذهان تاريخ الخوارج من القتل واستغلت مثل هذه المجموعات الساذجة لضرب البنى التحتية لمجتمعاتهم، يحملون الحقد والكراهية لكل مخالف لتفكيرهم الإجرامي.

Page Generated in 1/0290 sec