رقم الخبر: 304341
مقتل 22 مسلحاً موالياً للجيش الأمريكي شرقي سوريا
ارتفعت وتيرة اعداد القتلى من ميلشيات "قسد" الموالية للجيش الاميركي في مناطق شرقي سوريا، حيث قتل 22 مسلحا وأصيب آخرون في عدة عمليات استهداف مختلفة.

 واكدت مصادر محلية في محافظة الحسكة مقتل 5 مسلحين من “قسد” فجر يوم امس الجمعة 19 فبراير/ شباط، وأصيب اثنان آخران بجروح خطيرة في كمين مسلح تعرضت له دوريتهم على الطريق الواصل بين بلدتي الهول وتل حميس شمالي شرقي محافظة الحسكة ضمن مناطق سيطرة الجيش الأمريكي، ليرتفع عدد قتلى التنظيم إلى 22 مسلحا خلال أربعة أيام فقط.
كما قتل 3 مسلحين من التنظيم الموالي للجيش الأمريكي وأصيب 5 آخرون بعضهم جراحه خطيرة، في سلسلة هجمات على حواجز تابعة له في قرى ريف الحسكة الجنوبي، ليل الخميس وصباح الجمعة.
وشهدت مناطق سيطرة جماعة "قسد" في الاراضي السورية عمليات اغتيال وتصفيات اسفرت عن مقتل المزيد من افراد قسد خلال اليومين المنصرمين.
ففي بلدة الصبحة والثاني في مدينة الشحيل شرقي دير الزور. قتل مسلحان اثنان من تنظيم “قسد”، بإطلاق الرصاص عليهما من قبل مجهولين، مساء يوم الخميس.
كما قتل في نفس اليوم مسلحا آخرا من قسد برصاص مجهولين في قرية الكواشية التابعة لبلدة مركدة جنوبي الحسكة.
كما قتل 3 مسلحين آخرين من التنظيم الموالي للجيش الأمريكي فجر الخميس، في محاولة تسلل فاشلة على محور بلدة (أبو راسين/ مدينة رأس العين) شمال غربي الحسكة، برصاص مسلحي الجماعات “التركمانية” الخاضعة للجيش التركي.
ويأتي مقتل المسلحين الــ 14 هؤلاء، بعد 24 ساعة من مقتل مسلحين آخرين من تنظيم “قسد” بهجوم استهدف سيارة عسكرية لهم في محيط بلدة مركدة جنوبي محافظة الحسكة.

 

Page Generated in 0/0027 sec