رقم الخبر: 337957
وتسلّم الجزائر القيادي في حركة "الماك" سليمان بوحفص
تونس تصدر مذكرة جلب بحق نبيل القروي بعد دخوله الأراضي الجزائرية
أصدرت السلطات الأمنية التونسية، الثلاثاء، مذكرة جلب بحق رجل الأعمال، رئيس حزب "قلب تونس"، نبيل القروي، وشقيقه، بعد دخولهما إلى الجزائر بطريقة "غير شرعية".

وأذنت النيابة العامة في المحكمة الابتدائية بمحافظة القصرين (وسط البلاد)، للسلطات الأمنية بإصدار مذكرة جلب، ما يتيح لتونس المطالبة بتسليم نبيل القروي وشقيقه ومحاكمتهما بتهمة اجتياز الحدود بطريقة غير شرعية، وذلك وفق الاتفاقيات الثنائية بين تونس والجزائر.

ونقلت "الشروق" عن مصدر قوله إنه "يمكن للسلطات الأمنية في تونس، أن تطلب في وقت لاحق، تعاونا دوليا في تنفيذ مذكرة الجلب الصادرة ضد نبيل القروي وشقيقه، إذا ما لم يتم ترحيلهما إلى تونس".

وقد ألقي القبض على الأخوين القروي، الأحد، في مدينة تبسة وجرى إيقاف مجموعة من الأشخاص المتورطين في مساعدتهما على اجتياز الحدود البرية بولاية القصرين.

من جانب آخر أفادت وسائل إعلام بأن السلطات التونسية سلمت الاثنين، القيادي في حركة "الماك"، سليمان بوحفص، إلى السلطات الجزائرية.

وبحسب "النهار"، تم اعتقال المعني في تونس منذ سنة 2018، قبل أن يتم تسليمه للجزائر الإثنين.

 

للإشارة، فقد تم القبض على سليمان بوحفص، يوم 25 أغسطس الجاري، في تونس.

 

Page Generated in 0/0033 sec