رقم الخبر: 353811
مسؤول جناح العتبة العباسية للوفاق:
معرض الكتاب نافذة ثقافية تطل على العالم الاسلامي
في مقابلة أجرتها صحيفة الوفاق مع مسؤول المتابعة والتنسيق لجناح العتبة العباسية في معرض طهران الدولي للكتاب بدورته 33 مع الاستاذ علاء حمد مطر الزيادي وفي البداية قد اوضح الزيادي ان المشاركة في معرض الكتاب الدولي تُعد احد أهم النوافذ الثقافية التي تطل من خلالها العتبة العباسية المقدسة على العالم الإسلامي للتعريف بمنجزاتها الفكرية واصدراتها القيمة.

وقال تأتي هذه المشاركة تواصلا للمشاركات السابقة في هذا المعرض والتي حققت نجاحاً واضحاً نظرا لما يشكله اسم المولى ابي الفضل العباس(ع) من أهمية كبيرة في نفوس ابناء العالم الاسلامي فضلا عن قيمة الكُتب التي تصدر من الاقسام الثقافية في العتبة العباسية المقدسة.

حيث اوضح يعلم جميع رواد هذا المعرض ان لجناح العتبة العباسية المقدسة مميزات خاصة به حيث يشمل بالاضافة الى عرض الاصدارات عدة فعاليات ابرزها مسابقة ثقافية ذات جائزة معنوية كبيرة الى جانب نشاط وجداني آخر موسوم برسالة الى ضريح ابي الفضل العباس(ع) .

واوضح الزيادي اننا شاركنا بمئات الاصدارات القيمة من كتب ومؤلفات وموسوعات ومجلات محكمة منها الديني والفلسفي والتاريخي والتي صدرت عن قسم الشؤون الفكرية والثقافية وقسم شؤون المعارف الإسلامية والانسانية، كما يتضمن الجناح اقامة عدة فعاليات وجدانية ولائية دأبت العتبة المقدسة على اقامتها في النسخ الأخيرة من هذا المعرض.

وقال نحن في هذه النسخة شاركنا بجناحين احدهما ثقافي والذي تقام فيه الفعاليات المذكورة فضلا عن عرض اهم اصدارات العتبة العباسية المقدسة اضافة الى جناح آخر خُصص للمبيعات والتي ستُعرض من خلاله اصدارات قسم الشؤون الفكرية والثقافية وقسم شؤون المعارف الاسلامية والانسانية والمراكز التابعة لهما.

واوضح المشاركة بمئات الاصدارات القيمة المتنوعة الدينية منها والثقافية والفلسفية والتاريخية لنقدم لزوار الجناح ما ينمي ثقافتهم الاسلامية والانسانية على حد سواء.

يذكر ان معرض طهران الدولي للكتاب احد اهم النوافذ الثقافية التي تطل من خلالها العتبة العباسية المقدسة على العالم الاسلامي للتعريف بمنجزاتها الفكرية واصدراتها القيمة.

ولقد سجّلَ قسمُ شؤونِ المعارفِ الإسلاميّةِ والإنسانيّةِ التابعُ للعتبةِ العبّاسيّةِ المُقدّسةِ، حضورًا مميّزاً في معرضِ طهران الدوليّ للكتاب بنسخته الثالثة والثلاثين، الّذي انطلقت فعّالياته صباح يوم الأربعاء 11 أيَّار/2022م، المُصادِف 9 شوّال/1443هـ، في العاصمة الإيرانيّة طهران، بمشاركةِ 2800 ناشر مِن 32 دولة.

وأتت مشاركةُ قسمِ المعارفِ ضمنَ جناحِ العتبةِ العبّاسيّةِ المقدّسةِ، الّذي تميّز عن باقي الأجنحةِ بتنظيمِ مسابقة ثقافيّة بجائزةٍ معنويّة كبيرة، إلى جانب نشاطٍ وجدانيّ آخر موسوم بـ«رسالة إلى ضريح أبي الفضل العبّاس(ع)»، فضلاً عن عرض أهمّ إصدارات العتبة العبّاسية المقدّسة، المتمثّلة بإصداراتِ قسمِ شؤونِ المعارفِ الإسلاميّة والإنسانيّة وقسمِ الشؤونِ الفكريّة والثقافيّة والمراكز التابعة لهم.

وقال ممثلُ قسمِ المعارفِ في المعرضِ الأستاذ علاء حمد مطر الزيادي: شارك قسمنا ضمنَ جناحِ العتبةِ العبّاسيّةِ المُقدّسةِ بـ 200 عنوانٍ من إصداراتنا، وتمَّ عرضها بطريقَة فنيّة وجماليّة تَليق بها.

وأضاف الزيادي: حظي الجناحُ بزيارةِ وزير التربية الإيرانيّ السيّد يوسف نوري، واطّلعَ على ما تمّ عرضُهُ من كتبٍ وموسوعاتٍ وإصداراتٍ متنوّعة، مشيداً بالجهد الثقافيّ الكبير الذي تبذله العتبةُ العبّاسيّة المقدّسة خدمةً للفكر الإسلاميّ.

والجديرُ بالذكّر أنَّ لقسمِ شؤون المعارف الإسلاميّة والإنسانيّة مشاركات متعددة في معارض الكتاب الدوليّة فضلًا عن المحليّة؛ إذ تحرص رئاسته على التواجد في هذه المعارض؛ من أجلِ الإسهام في تنشيط الحركة المعرفيّة والثقافيّة حول العالم، وكذلك إيصال إصدارات القسم إلى أكبر عدد ممكن من المهتمين بالشأنِ التُراثيّ.

واختتم الزيادي: نسأل الله تعالى أن يوفقنا لتمثيل العتبة العبّاسيّة المُقدّسة خير تمثيل في هذا المعرض الدوليّ الّذي سيستمر لمدةِ عشرة أيام.

هذا ولقد انطلق معرض طهران الدولي الثالث والثلاثين للكتاب في 11 ايار الجاري ويستمر لعشرة ايام في مصلى الإمام الخميني(رض) بطهران ويقام افتراضيا على موقع ketab.ir.


                               

 

Page Generated in 0/0126 sec