printlogo


رقم الخبر: 353883التاریخ: 1401/2/26 18:13
إنتاج ميكروبات اصطناعية لاكتشاف أسرار العالم
إنتاج ميكروبات اصطناعية لاكتشاف أسرار العالم
الوفاق/ابتكر العلماء ميكروباً اصطناعياً جديداً، يجمع بين مخلوقين مختلفين للغاية، لاكتشاف أسرار التطور.

من خلال تكوين مزيج من الخميرة والبكتيريا، حصل الباحثون على أدلة تدعم فرضية طويلة المدى حول كيفية تطور الحياة وتشكلها، وفقاً ل New Atlas.

 

داخل الخلايا المعقدة، توجد أعضاء صغيرة منفصلة تسمى العضيات، وبعضها يحتوي على جينومات منفصلة عن الكائنات الحية الأكبر. يحتوي هذا الجينوم على الميتوكوندريا في الحيوانات والبلاستيدات الخضراء في النباتات، وكلاهما ينتج الطاقة للكائنات الحية

.

النظرية الرائدة هي أن هذه الأعضاء كانت في البداية كائنات دقيقة منفصلة دخلت في نهاية المطاف في علاقة تكافلية، مما مهد الطريق لتطور الحياة المعقدة.

 

قام باحثون في جامعة إلينوي بتصميم وهندسة هجينة اصطناعية من خلال الجمع بين الخميرة والبكتيريا لتشكيل منتج ضوئي جديد

.

المركب الناتج، مثل البكتيريا، قادر على التمثيل الضوئي لإنتاج الطاقة، ومثل الخميرة، يتكاثر من خلال الإنبات

.

يمكن لهذه المخلوقات التكاثر لمدة 15 إلى 20 جيلاً على الأقل، ويقول فريق البحث أن هذه النتيجة تؤكد الفرضية القائلة بأن الحياة المعقدة التي أدت إلى الخلق بدأت من خلال التعايش الداخلي.

 


رابط الموضوع: http://al-vefagh.ir/News/353883.html
Page Generated in 0/0040 sec